Home أخبار وزير التعليم العالي: تونس رائدة في مجال البحث العلمي لكنها تصطدم بواقع غياب دعم وتثمين هذه النتائج

وزير التعليم العالي: تونس رائدة في مجال البحث العلمي لكنها تصطدم بواقع غياب دعم وتثمين هذه النتائج

1 second read
2
0

 اعتبر وزير التعليم العالي والبحث العلمي منصف بوكثير اليوم السبت أن تونس تحتل مراتب متقدمة في البحث العلمي على المستوى العالمي من حيث النتائج غير أنها تشكو غياب تثمين هذه النتائج ودعمها من النسيج الاجتماعي والاقتصادي.

وأضاف منصف بوكثير في كلمته الافتتاحية للدور النهائي لمسابقة اختيار أحسن مشروع ابتكار في ريادة الأعمال الخاص بطلبة جامعة قرطاج، أنه بات من الضروري اليوم الانتقال الى مرحلة دعم مشاريع البحث العلمي على مستوى المخابر.
 
ولفت في سياق متصل الى أن الطالب التونسي يشكو انحصار طموحاته في البحث عن عمل بعد التخرج دون أن يعول على ذاته لخلق المبادرة ومشاريع ريادة الأعمال مشيرا الى أن تونس تزخر بالكفاءات ويجب تعميم صفة الطالب المبادر على جميع مؤسسات التعليم العالي والتفكير في كيفية استغلال هذه الصفة لحثه على التجديد لا سيما وأن تونس تتوفر على 5 جامعات تضم أقطاب الطالب المبادر حسب تقديره.
 
وأفاد وزير التعليم العالي من جهة أخرى أن هناك توجه لإحداث تحالفات بين المخابر البحثية قريبا تجمع أكثر من مخبر واحد يتم فيها تجميع الامكانيات والموارد في نطاق البحث التنموي، مضيفا في هذا الصدد الى أن الوزارة تعمل حاليا على إعادة هيكلة الوكالة الوطنية للنهوض بالبحث العلمي.
 
من جهتها بيّنت رئيسة جامعة قرطاج نادية المزوغي بالمناسبة أن الجامعة أولت اهتمامها لتثمين المهارات العلمية للطلبة وتحسيسهم بأهمية بعث مشاريعهم الخاصة في مجال ريادة الأعمال منذ مزاولتهم للتعليم.
 
وأضافت أنه تم منذ سنة 2019 بعث قطب الطالب المبادر بجامعة قرطاج، لافتة الى انه تم اسناد صفة الطالب المبادر لـ212 من الطلبة خلال السنة الجامعية 2020-2021 ولـ298 خلال السنة الجامعية 2021-2022.
 
وأطلقت جامعة قرطاج وفق رئيستها النسخة الثانية من مناظرة أهم المشاريع الريادية منذ شهر أكتوبر 2021 و التي يتنافس فيها الطلبة المبادرون والتي سيتوج فيها اليوم أفضل ثلاث مشاريع من مجموع 10 مشاريع وصلت الى الدور النهائي ويمثل المشاريع 21 مترشحا.
 
وذكّرت أن انطلاق المناظرة كان في البداية بتنظيم حملات تحسيسية حول كيفية المشاركة وأهمية الحصول على صفة الطالب المبادر والخدمات المقدمة بالقطب ثم في شهر مارس 2022 تم اسناد صفة الطالب المبادر لـ298 طالب إثر تقييم مشاريعهم من طرف لجان متكونة من أكادميين وخبراء اقتصاديين.
 
وشارك الطلبة ممن تحصلوا على صفة الطالب المبادر في معسكر منظم مكّنهم من حضور عديد المحاضرات والحلقات التكوينية وفي شهر ماي الماضي
 
تم تنظيم نصف نهائي المناظرة ليقع الاختيار على 10 مشاريع من ضمن 170.
 
ويتم اليوم الاعلان عن الفائزين الثلاثة من ضمن 10 مشاريع تتوزع اختصاصاتها على خدمات المستهلك وخدمات الاتصالات والتكنولوجيا الخضراء والتكنولوجيا الصحية وتكنولوجيا الفلاحية والتكنولوجيا الخلاقة وتكنولوجيات التربية والطاقة المجددة.
 
ولفت مدير قطب الطالب المبادر بجامعة قرطاج، عماد معتوق، بالمناسبة في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء، الى أن المناظرة في نسختها الثانية تتنزل في اطار مشروع دعم الجودة بالجامعة وتتمثل القيمة المالية للجائزة الأولى 15 ألف دينار والثانية 5 آلاف دينار و الثالثة 3 آلاف دينار.
 
وات

المصدر : الصباح نيوز

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

وزيرة الأسرة تعاين سير المناظرة الخارجية بالاختبارات لانتداب مندوبي حماية الطفولة مساعدين

وزيرة الأسرة تعاين سير المناظرة الخارجية بالاختبارات لانتداب مندوبي حماية الطفولة مساعدين …