Home أخبار محمد القوماني لـ”الصباح نيوز”: استعمال القضاء لتخويف النواب والسياسيين اسلوب فشل قبل الثورة وبعدها

محمد القوماني لـ”الصباح نيوز”: استعمال القضاء لتخويف النواب والسياسيين اسلوب فشل قبل الثورة وبعدها

0 second read
2
0

قال  محمد القوماني النائب  عن دائرة باجة بالبرلمان المنحل  في تصريح ل”الصباح نيوز” على هامش الندوة الصحفية التي عقدتها اللجنة الوطنية للدفاع عن النواب    أن ما أقدم عليه رئيس  الجمهورية من إعلان حل مجلس نواب الشعب” واسداء تعليمات إلى وزيرة العدل بفتح تتبعات قضائية ضد النواب الذين شاركوا في جلسة عامة يعتبر هروبا إلى  الإمام” مضيفا أن الفترة الاستثنائية طالت أكثر من اللازم وجميع المؤشرات سلبية وان 25 جويلية الذي وعد فيه رئيس الدولة بتحسين الأوضاع وحل المشاكل بالعكس   زادها تأزيما على جميع المستويات  معتبرا أن الفترة الاستثنائية فقدت أيضا  شرعيتها الدستورية والقانونية من  خلال الجلسة العامة التي عقدها أغلبية واضحة  من النواب طبق الفصل 80   الذي ينص على أن المجلس يبقى في حالة انعقاد دائم وبالتالي فإن رئيس الجمهورية ليس أمامه سوى سماع نصائح  الداخل والخارج واللجوء إلى الحوار التشاركي للخروج من هذه الأزمة المعقدة والمتراكمة منذ سنوات.

واكد ان رئيس الدولة لن يخيف النواب ولا السياسيين باستعمال القضاء لأن هذا الأسلوب فشل قبل الثورة وبعدها من خلال قضايا البحيري، سيف الدين مخلوف وكذلك العميد الأسبق عبد الرزاق الكيلاني…

وأضاف القوماني  أن هذا الوضع المازوم الذي يشغل بال  كافة  التونسيين لا يمكنه أن يستمر معتبرا  أن الأوضاع المالية والاقتصادية  الاجتماعية للمواطنين لم تعد تحتمل مزيدا من التازيم السياسي لذلك فإما  أن نذهب بإرادة جماعية لحل المشكل السياسي الذي أصبح شرطا لحل القضية الاقتصادية والاجتماعية وينصرف الجميع إلى الأولويات  المتمثلة في كيفية إيجاد موارد لميزانية الدولة وتوخي سياسات تستطيع التخفيف من أعباء  غلاء الأسعار وتداعياته على حياة  المواطنين وكيفية كذلك  تأمين مرحلة قادمة تحقق الاستقرار لتونس في وضع صعب على المستوى الإقليمي.

وعبر عن تمسكهم بصفتهم  كنواب  وبالحقوق  التي منحها لهم الدستور  معتبرا أن مجلس نواب الشعب لا ينتهي إلا بانتخاب مجلس نواب شعب جديد.

وأضاف أن رئيس الجمهورية خرق الدستور طولا وعرضا ثم نجده  يلوم  على النواب بأنهم خالفوا القانون ويعتبر انهم “يخافون” من الانتخابات لذلك عقدوا جلسة عامة متسائلا لماذا يخاف رئيس الدولة من الانتخابات ولا يدعو إلى انتخابات مبكرة  تشريعية ور ئاسية في آجال  معقولة  وتشرف عليها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ونخرح بالتالي من هذا المأزق.

وأردف  بأنه لا يوجد حل  للمازق الحالي  الا بحوار  وطني لا يتم فيه إقصاء  اي  طرف ويتم فيه الاتفاق  على إجراء انتخابات مبكرة  تشريعية ورئاسية ليقول الشعب الذي هو  صاحب السلطة كلمته.
وأكد في خاتمة تصريحه أن النواب ليس لديهم مشكلة شخصية مع رئيس الدولة وإنما المشكلة في شرعية المؤسسات وشرعية الاحتكام إلى  الانتخابات.

صباح الشابي

المصدر : الصباح نيوز

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

المرصد الوطني للفلاحة: تراجع نسبة إمتلاء السدود

المرصد الوطني للفلاحة: تراجع نسبة إمتلاء السدود بلغت نسبة امتلاء كافة السدود التونسية 33.5…