Home أخبار قائد الجيش الجزائري: أطراف مأجورة تحاول زرع الفتنة بين الشعب

قائد الجيش الجزائري: أطراف مأجورة تحاول زرع الفتنة بين الشعب

0 second read
2
0

اتهم رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة، “أطرافا مأجورة” بمحاولة زرع الفتنة بين أبناء الشعب، داعيا إلى “إحباط ما يحاك ضد البلاد من مؤامرات ودسائس”.

وجاء ذلك في كلمة بمناسبة زيارته للناحية العسكرية بمدينة برج باجي مختار، حيث أكد أن “الأطراف المأجورة تحاول، وعن قصد، زرع بذور التفرقة والفتنة بين أبناء الشعب الواحد، وبين الشعب وجيشه. وهي أوهام وتخيلات لن تتحقق على أرض الشهداء”.

وأضاف: “المتمعن في الحملات المسعورة التي تتعرض لها بلادنا، يدرك خبث نواياها ودناءة أهدافها وخساسة مروجيها الذين خانوا وطنهم وباعوا ضمائرهم وشرفهم”.

وأشار بيان لوزارة الدفاع الجزائرية إلى أن زيارة شنقريحة إلى هذه الناحية العسكرية “تأتي في سياق حرص القيادة العليا للجيش على الوقوف على درجة الجاهزية العملياتية لوحداتها المرابطة بهذه الناحية الهامة”.  

المصدر: الصحافة الجزائرية

المصدر : الصريح

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

رئيس قسم أمراض الصدرية يُحذّر من تفشّي ''الربو''

رئيس قسم أمراض الصدرية يُحذّر من تفشّي ”الربو” قال رئيس قسم امراض الصدرية بمست…