Home أخبار فاروق بوعسكر لـ”الصباح نيوز”: هيئة الانتخابات لم تأخذ الولاية على وسائل الإعلام واضطررنا للمهمة الرقابية ونحن لها

فاروق بوعسكر لـ”الصباح نيوز”: هيئة الانتخابات لم تأخذ الولاية على وسائل الإعلام واضطررنا للمهمة الرقابية ونحن لها

0 second read
2
0

-هذه أهدافنا من تخصيص يوم دراسي حول الجرائم الانتخابية

  أفاد فاروق بوعسكر، رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، أن الهيئة على أتم الاستعداد لتنظيم الانتخابات التشريعية يوم 17 ديسمبر 2022. وأكد في تصريح لـ”الصباح نيوز”، أثناء إشرافه على تنظيم يوم دراسي حول “الجرائم الانتخابية ودور النيابة العموميــــة والضابطـة العدلية” صباح أمس بأحد النزل بالضاحية الشمالية للعاصمة، أنه تم التنسيق مع النيابة العمومية والضابطة العدلية وكل الوزارات والمؤسسات والهياكل المتداخلة في الانتخابات لتأمين سير ناجع للعملية الانتخابية في إطار الشفافية والنزاهة المطلوبة.

وفي إجابته عن سؤال  حول مدى استعداد وقدرة هيئة الانتخابات على القيام بدور مراقبة الحملات الانتخابية في وسائل الإعلام بجميع أنواعها ورصد الاخلالات والانتهاكات والجرائم الانتخابية التي ينص عليها القانون الانتخابي الجديد وتجرمها المجلة الجزائية والوانين الترتيبية، أفاد بوعسكر: ” في الحقيقة اضطررنا اضطرارا إلى تحمل هذه المسؤولية تطبيقا للفصل 134 من الدستور وذلك بأن لا تترك هيئة الانتخابات المكان شاغرا إذا ما أخلت هيئة أخرى بدورها”. وأكد أنه تم بعث وحدة للرصد بالهيئة إضافة إلى خلية رصد خاصة بالصحافة المكتوبة والالكترونية مجهزة بأحدث التقنيات داخل الهيئة. ونفى رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في نفس الإطار أن تكون الهيئة تسعى لأخذ الولاية على وسائل الإعلام وقال: “أتأسف مرة أخرى أن تضطر هيئة الانتخابات إلى القيام بهذه الصلاحيات بعد أن رفضت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري الرد على محاولاتنا المتكررة التواصل والعمل معها تحضيرا للقرار المشترك بين الهيئتين، ولكن دورنا يتمثل في مراقبة الحملات الانتخابية في وسائل الإعلام والخطاب المتداول في علاقة بالانتخابات والمترشحين على امتداد 22 يوما فقط وهي المدة المخصصة للحملات الانتخابية”. واعتبر هذا اليوم الدراسي مناسبة لبسط المفاهيم والإجراءات والقوانين المعمول بها في الانتخابات أمام أعوان الهيئة مثلي الضابطة العدلية في أغلب جهات الجمهورية. معتبرا أن الهيئة وضعت كل الآليات من أجل النجاح في مهامها باعتبارها مؤسسة دولة ثم سبق أن اضطلعت بنفس المهمة بمفردها في انتخابات 2011. 

نزيهة الغضباني

المصدر : الصباح نيوز

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

قانون الماليّة 2023.. كوناكت تشدّد على أهمية تحقيق العدالة الجبائية

أعربت كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسيّة، إثر لقاءها مع وزيرة المالية سهام بوغديري نمصي…