Home أخبار صلاح الدين المستاوي يكتب: رجال عرفتهم في فرنسا قريل وبيري وتوبون ويحي… شيوخ مدينة ‘افينيون’ 

صلاح الدين المستاوي يكتب: رجال عرفتهم في فرنسا قريل وبيري وتوبون ويحي… شيوخ مدينة ‘افينيون’ 

0 second read
2
0

كتب: محمد صلاح الدين المستاوي

مسلمون من اصول فرنسية اساتذة جامعيون ومربون اعتنقوا الاسلام قبل عقود ورحلوا الى البلدان العربية (بلاد الشام التي دعا لها رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبركة وآل امرها الى ما يدمي القلب ويدمع العين من الدمار والتقتيل وسفك الدماء بدعوى ‘الجهاد’ في سبيل الله) .

* تلقوا على شيوخ بلاد الشام وعلمائها مختلف علوم الاسلام وعلى راسها اللغة العربية حتى اصبحوا من اهلها يقرؤونها ويكتبون بها ويعلمون بها بني جلدتهم بداية بابنائهم وبناتهم ومن اهتدى على ايديهم من الاجيال الجديدة وهم والحمد لله بالعشرات.

*انهم الاساتذة الافاضل (داودقريل وسعيد بيري و عبد الرحمان توبون ويحي )

*اولئك الرجال الذين يعملون للاسلام في صمت وتجرد وربانية اكتسبوها على ايدي شيوخ (شاذلية) سلكوهم واخذوا بايديهم الى ان قوي عودهم وازداد علمهم واصبحوا مؤهلين للتعليم والتربية ليعودوا الى فرنسا يدعون قومهم ومن حولهم وفيهم ابناء الجالية المسلمة من الاصول المغاربية.

 *اسسوا في (افنيون) جنوب فرنسا مدرسة ( زاوية) متكاملة الأدوار اساسها التربية والتزكية الروحية والعلم الذي ينفع وجعل هؤلاء الاساتذة الاربعة الشيوخ البررة من سلوكهم نموذجا يقتدى به فكان ذلك سببا في تاثيرهم و اشعاعهم الذي تجاوز من معهم الى من يحيط بهم في الجامعة التي يتولون التدريس فيها والى مختلف البلاد العربية والاسلامية وحيث يوجد مسلمون واثروا المكتبات بعديد المؤلفات باللسان الفرنسي واضافوا لمن يتولون الاشراف عليهم الاهتمام بكل جوانب حياتهم العائلية (تزويج الشبان والشابات) وتوجيههم والترويح عليهم وتهذيبهم.

*كل ذلك رايته منهم وعشته معهم في السنوات الماضية في عديد المناسبات كلما زرت جنوب فرنسا ومرسيليا بالذات فقد كنت احرص على زيارتهم صحبة الحاج مسعود علوشة حيث نقضي معهم امسيات وصبحيات جميلة مليئة بالذكريات التي لا تُنسى ونحضر معهم ما ينظمونه من جلسات مذاكرة وانشاد وذكر تمتد الى ساعة متاخرة من الليل في اجواء ملؤها السكينة والنورانية والخشوع والود والحب والحب الخالص لوجه الله .

*و اجد منهم شخصيا بمختلف اجيالهم الشيوخ الوقورين والشباب اليافع الذي يتقد حيوية ونورانية والكهول من بقية الاجيال المتواصلة السند الاحترام والتقدير والحب الذي تعجز الكلمات عن التعبير عنه…

انها الاخوة في الله التي لا تشوبها اية شائبة وليس لها اية غاية أو هدف الا ابتغاء مرضاة الله جل وعلا.

*انهم يمثلون بحق اسرة واحدة تعيش وفق هدي وادب سيد الانام عليه الصلاة والسلام وارشاد السادة الشيوخ من السلف الصالح.

*التقيت بهم في فرنسا في افنيون وفي مرسيليا في احتفاليات جميلة بالحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام بادر الى تنظيمها الحاج مسعود علوشة قبل سنوات بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف دعاهم اليها محاضرين ومنشطين بامداح فريق طيبة المتكون من شبان فرنسي ومغاربي الاصول مهذبي الاخلاق جميلي الاصوات و دعا الى جانبهم كل من لبي دعوته من مختلف مناطق فرنسا وما جاورها بلجيكا وايطاليا واسبانيا وبلدان المغرب ليبيا وتونس والجزائر والمغرب و غيرها وتشرفت بان اكون معهم اساهم بقسطي في هذه الاحتفالات المجسمة لمحبة المصطفى عليه الصلاة والسلام.

*والتقيت بهم (شيوخ افينيون الاربعة قريل وبيري وتوبون ويحي وتلاميذهم) في المغرب وفي الجزائر وارجو من الله العلي العظيم ان ييسر اللقاء بهم واستضافتهم في تونس الزيتونة وتونس القيروان وتونس المقام والمغارة الشاذلية

(وهم شاذلية المشرب والهوى) وأن يكون ذلك في اقرب فرصة فقد عبروا لي عديد المرات عن شوقهم الشديد لزيارة المقام والمغارة فعسى ان يكون ذلك قريبا باذن الله…

المصدر : الصريح

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

20 مسماراً وأسلاك معدنية في بطن مريض

20 مسماراً وأسلاك معدنية في بطن مريض نجح أطباء جزائريون في استخراج 20 مسماراً ومجموعة من ا…