Home Non classé ندعم زيارة سعيّد لمصر.. معركة الإخوان والسيسي لا تعنينا

ندعم زيارة سعيّد لمصر.. معركة الإخوان والسيسي لا تعنينا

55 second read
2
0
377

نفى القيادي بحركة النهضة والنائب بالبرلمان نور الدين البحيري أن تكون زيارة رئيس الجمهورية  التي أدّها مؤخّرا إلى مصر مثّلت ازعاجا للنهضة، المحسوبة على حركة الإخوان المسلمين، اعتبارا للصراع بين الإخوان في مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأكّد البحيري في ميدي شو الثلاثاء 13 أفريل  2021، دعم النهضة لمثل هذه الزيارات لتعزيز العلاقات الدبلوماسية مع مصر وغيرها من البلدان الشقيقة. وصرّح في هذا السياق: ”تونس تحتاج إلى مثل هذه الزيارات لتعزيز العلاقات الدبلوماسية (…) ونطالبه (قيس سعيّد) بتكثيف الزيارات للدول الشقيقة (…) لا يقلقنا تدعيم العلاقات مع الأشقاء”.

وقال  إنّ ”معركة الإخوان والسيسي في مصر لا تعنينا”، مضيفا قوله : “لم ولسنا ولن نكون معنيين بالصراعات الحاصلة في مصر”، مشددا على أنّ التعامل مع هذا البلد يتمّ  في اطار الإحترام المتبادل وأنّ ”معاركه لا تعنينا”. 
 

وشدّد ضيف ميدي شو على أنّه ”لا وجود لإخوان في تونس ونعيش في ظل نظام ديمقراطي تعددي ودستور يساوي بين الجميع”، مضيفا قوله “النهضة معترف بها قانونيا وهي الحزب الأول في البرلمان”.
 

ونفى البحيري أيضا أن تكون تدوينته الأخيرة التي دعا فيها إلى حماية الشعب التونسي من “شرور دعاة الفاشية والحكم الفردي الإستبدادي”  لها علاقة بالرئيس قيس سعيّد أو بزيارته إلى مصر.
 

وقال إنّ دعوته تأتي في إطار تنامي الدعوات للإنقلاب على الدستور واستهدافه من طرف جهات فاشية والتي تمثّل عبير موسي أحد أطرافها ، على حدّ قوله.

وتابع: ” بينما تخوض تونس حروبا ضدّ كوفيد-19  وضدّ الفقر والمخاطر المالية  والإرهاب فإنّ أطرافا تحرض على الكراهية والعنف والتقاتل ولا تحترم الشهداء الثورة”

”نحسن الظنّ بالرئيس”

ودعا النائب عن حركة النهضة إلى نسيان الخلافات الجانبية وحماية الثورة واستكمالها وتحقيق الكرامة  التي ثار التونسيون  من أجلها ومن أجل توفير مواطن الشغل وإنهاء الأزمة السياسية، حسب تصريحه.

 

وحول مبادرة الحوار الوطني التي أطلقها الإتحاد العام التونسي للشغل وتراجع حظوظها في ظلّ رفض رئيس الدولة لها، قال البحيري  ”نحن لا نيأس من أي كان فما بالك برئيس الجمهورية”.

 

ونفى ضيف ميدي شو أن يكون تأجيل اجتماع مجلس شورى حركة النهضة له علاقة بموقف رئيس الجمهورية من الحوار، مرجعا ذلك لـ ”أسباب تقنية”.
 

وتعليقا على تصريحات الرئيس مساء أمس في جامع الزيتونة بمناسبة تقديم التهاني للشعب التونسي بحلول رمضان، استبعد  أن يكون الرئيس قصد حركة النهضة بقوله إنّ  ”الله توجّه إلى المسلمين والمؤمنين وليس إلى الإسلاميين”. وقال ” نحن نحسن الظن بالرئيس”.

Mosaique Fm: المصدر

Load More Related Articles
Load More By Mosaique Fm
Load More In Non classé

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

بعد انتظار طويل…المسبح البلدي بتطاوين يدخل حيز الاستغلال

بعد انتظار طويل ، دخل المسبح البلدي بتطاوين حيز الاستغلال حيث احتضن تدريبات جمعية تطاوين ل…