Home جهات سيدي بوزيد: المجلس الجهوي يؤكّد خطورة الوضع الصحي في الجهة

سيدي بوزيد: المجلس الجهوي يؤكّد خطورة الوضع الصحي في الجهة

4 second read
2
0
35
أكّد المشاركون في الدورة العادية الأولى للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي التي انعقدت اليوم الجمعة بمقر ولاية سيدي بوزيد خطورة الوضع الصحي بالجهة خاصة بعد ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا من السلالة البريطانية وتسجيل ارتفاع ملحوظ للإصابات في 5 معتمديات وهي المكناسي وأولاد حفوز والمزونة والرقاب وسيدي بوزيد الغربية.
وذكر محمد زاهر الأحمدي المدير الجهوي للصحة أن عدد الحالات المؤكدة بلغ 6397 منها 18 إصابة بالسلالة البريطانية تماثلوا للشفاء (8 بمعتمدية المكناسي و7 بأولاد حفوز وحالة ببئر الحفي وأخرى بسيدي علي بن عون وأخرى بسيدي بوزيد الغربية).
وأكد انه تم تشديد الإجراءات الوقائية في الإبان من طرف اللجنة الجهوية واللجان المحلية لمجابهة الكوارث بأولاد حفوز والمكناسي كما اقترح مزيد تكثيف الرقابة من طرف كل المتدخلين مع إمكانية اتخاذ إجراءات وقائية خصوصية بناء على تطوّر الوضع الوبائي ومواصلة دعم المؤسسات الصحية بوسائل الوقاية والحماية للأعوان وتكثيف التقصي وتشريك المجتمع المدني في التوعية والتحسيس بأهمية الوقاية الفردية والجماعية والتسجيل بمنظومة التلاقيح والإقبال على التطعيم.
وأشار محمد صدقي بوعون والي سيدي بوزيد الى ان نسبة تقدّم أشغال قسم الكوفيد الذي تبلغ طاقة استيعابه 30 سريرا بلغت 98 بالمائة ومن المنتظر ان يقع القبول الوقتي للمشروع موفى شهر افريل الجاري حيث يتطلب دخوله حيز الاستغلال الربط بالتيار الكهربائي وبالسوائل الطبية وتوفير التجهيزات وانتداب الإطار الطبي وشبه الطبي.
وقد تضمن برنامج الدورة العادية للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي المصادقة على عدد من المسائل المالية والعقارية تهم تنقيح الميزانية وتحويل اعتمادات والتفويت في عدد من العقارات قصد انجاز مشاريع عمومية
وتم بالمناسبة تقديم عرض حول قطاع الأعلاف بولاية سيدي بوزيد واهم الإجراءات التي وقع اعتمادها لتحسين التزوّد بعلفي السدّاري والشعير ومنها تحديد ومراجعة قائمة المزوّدين المرخّص لهم بصفة رسمية وتكوين اللجان المحلية وتفعيل اللجان الجهوية للمراقبة والاعتماد على قائمات المربّين المصادق عليها من طرف اللجنة الجهوية لتوزيع مادة الشعير.
وتمت الإشارة الى وجود عدد من الإشكاليات في قطاع الأعلاف منها الاحتكار والمضاربة وبيع المواد العلفية خارج مسالك التوزيع وارتفاع الاسعار ومحدودية الكمية الشهرية لعلف السدّاري المخصصة للولاية وتزايد الطلب على مادة الشعير.
وقدم المدير الجهوي للتجارة بسيدي بوزيد ماهر الغريبي عرضا حول واقع التزويد والأسعار وبرنامج العمل الرقابي خلال شهر رمضان المعظم اشار فيه الى توفر جميع أصناف الخضر والمواد الغذائية الأساسية مقابل نقص في كميات وأصناف من الغلال نظرا لتزامن بداية هذا الشهر مع فجوة إنتاج الغلال التي ينطلق موسم جنيها خلال الأسبوع الثالث من شهر افريل الجاري.
وات
Pages 1 2
Load More Related Articles
Load More By Assabah News
Load More In جهات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

مدير مركز “غاماليا”: لقاح “سبوتنيك V” يحمي من كورونا الهندي

أعرب ألكسندر غينتسبورغ مدير مركز “غاماليا” الروسي للوبائيات وعلم الأحياء الدقي…