Home Non classé تونس تدعو لمزيد دعم آلية كوفاكس لضمان التوزيع العادل والمنصف للقاحات كورونا

تونس تدعو لمزيد دعم آلية كوفاكس لضمان التوزيع العادل والمنصف للقاحات كورونا

7 second read
2
0
43

تونس تدعو لمزيد دعم آلية كوفاكس لضمان التوزيع العادل والمنصف للقاحات كورونا


في إطار مساهمة تونس ومشاركتها المجموعة الدولية للجهود الهادفة لحشد الدعم السياسي والمالي لآلية “كوفاكس” من أجل توفير عادل ومنصف للقاحات ضد فيروس كوفيد-19، شارك وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي في افتتاح الاجتماع رفيع المستوى للتحالف العالمي للقاحات( GAVI) تحت شعار “عالم واحد محمي”، الذي نظمّه السيدAntony Blinken وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية وكلّ من المدير العام ورئيس المجلس التنفيذي للتحالف.


وذكّر الوزير في كلمته بأن تونس، شأنها في ذلك كبقية المجموعة الدولية، تعبّر عن قلقها من تزايد مظاهر الهشاشة والتفاوت بين الدول، ممّا دفعها منذ بداية السنة الماضية إلى الدعوة إلى تطوير مقاربة للسلم والأمن الدوليين تدعم مفهوم التضامن الدولي ووحدة المصير، وهو ما جسده القرار 2532 الذي اعتمده مجلس الأمن بالإجماع بمبادرة من رئيس الجمهورية.


وأبرز عثمان الجرندي بأنه في خضم الوضع الصحي الدولي الدقيق وغير المسبوق، لا خيار أمام المجموعة الدولية سوى دعم التعاون متعدد الأطراف من أجل تحقيق المساواة في الوصول الميسّر والتوزيع المنصف للقاحات ضد فيروس كوفيد-19.


كما أكّد الوزير على ضرورة تضافر الجهود لمزيد تدعيم آلية كوفاكس وتطوير امكانياتها قصد التوزيع العادل للقاحات على جميع البلدان، خاصة منها ذات الدخل المتوسط والضعيف.


وقد أجمع قادة الدول والوزراء المشاركون على ضرورة توفير الدعم المادي الضروري للترفيع من القدرات الإنتاجية للتلاقيح وضمان توزيعها السريع والعادل، باعتبار أن التسريع في عمليات التلقيح من شأنه إعادة إنعاش الاقتصاد الدولي وتجاوز التداعيات السلبية للكوفيد-19 خاصة بالدول ذات الدخل المتوسط والضعيف.

Pages 1 2
Load More Related Articles
Load More By Tuniscope
Load More In Non classé

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

إتحاد الصناعة والتجارة وإتحاد للشغل بنابل يعلنان فتح كل المحلات ومواصلة عمل المهن الحرة

إتحاد الصناعة والتجارة وإتحاد للشغل بنابل يعلنان فتح كل المحلات ومواصلة عمل المهن الحرة &#…